September 29, 2020

قرآن کریم > الـرحـمـن

الـرحـمـن

بِسْمِ اللّٰهِ الرَّحْمٰنِ الرَّحِيْمِ

سورة الرحمن

تمهيدى كلمات

قبل ازيں سوره ق كے تمهيدى كلمات ميں بھى ذكر هو چكا هے كه زير مطالعه سات مكى سورتوں ميں سے سوره ق منفرد هے جب كه باقى چھ سورتيں جوڑوں كى شكل ميں هيں. پهلا جوڑا سورة الذاريات اور سورة الطور كا هے، دوسرا سورة النجم اور سورة القمر كا، اور تيسرا سورة الرحمن اور سورة الواقعه كا. چنانچه اب هم ان ميں سے تيسرے جوڑے كا مطالعه كرنے جا رهے هيں. يه دونوں سورتيں (سورة الرحمن اور سورة الواقعه) اس لحاظ سے پورے قرآن ميں منفرد هيں كه ان ميں نبوت، رسالت اور وحى كا سرے سے ذكر هى نهيں. پھر سورة الرحمن پورے قرآن ميں واحد ايسى سورت هے جس ميں جنّوں اور انسانوں سے مسلسل اور متوازى خطاب هو رها هے.

اس حوالے سے ضمنى طور پر يهاں ايك يه نكته بھى سمجھ ليں كه جنّوں كے هاں نبوت اور وحى كا كوئى تصور نهيں هے. اس كى بنيادى وجه يه هے كه «عالمِ خلق» (دنيا) ميں وحى الهى كے نزول كى متحمل صرف روح هو سكتى هے اور روح الله تعالى نے صرف انسانوں كو عطا كى هے، جنّوں ميں روح نهيں هوتى. اس ليے جنّات ان هى انبياء ورسل كے پيرو كار رهے هيں جو انسانوں كى طرف مبعوث هوتے رهے هيں. اس لحاظ سے ان ميں اهل ايمان اور كافر جن بھى هيں اور نيك وبد بھى. سورة الاحقاف ميں هم جنات كى ايك جماعت  كا ذكر پڑھ آئے هيں جو حضرت موسى عليه السلام اور توراة كے ماننے والے تھے. وه حضور صلى الله عليه وسلم سے قرآن سن كر ايمان لائے اور پھر انهوں نے ايمان وقرآن كى دعوت اپنى قوم تك بھى پهنچائى. بهرحال سورة الرحمن اس حوالے سے پورے قرآن ميں منفرد سورت هے كه اس ميں جنوں اور انسانوں سے خطاب كے ليے بار بار تثنيه كا صيغه آيا هے، بلكه خصوصى طور پر: يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ كے الفاظ ميں بھى خطاب هوا هے. اس طرح اس سورت ميں تخصيص كے ساتھ واضح كر ديا گيا كه الله تعالى كے مخاطب ان دونوں نسلوں كے افراد هيں. لهذا قرآن كريم ميں جهاں كهيں يَا اَيُّهَا النَّاسُ كے الفاظ ميں خطاب كيا گيا هے اس سے مراد اگرچه نوع انسانى هے ليكن اس صيغه تخاطب ميں جنّوں كو انسانوں كے تابع سمجھا جائے گا، چنانچه ايسے هر خطاب ميں انسانوں كے ساتھ جنّ بھى مخاطب هيں.

سورة الرحمن كى ايك خصوصيت يه بھى هے كه اس ميں دو دو جنتوں كا دو مرتبه تذكره هے اور سورة الواقعه ميں بھى ايسا هى هے. ان دونوں سورتوں كے مضامين كى ترتيب ميں ايك انوكھى اور عجيب مناسبت پائى جاتى هے. اس ترتيب كو معكوس ترتيب يا mirror image كا نام ديا جا سكتا هے. يعنى ايك سورت كے مضامين جس ترتيب سے آئے هيں دوسرى سورت ميں وهى مضامين اس كے برعكس ترتيب ميں هيں. آج كل بعض لوگ جڑواں گھر اس طرح بناتے هيں كه دونوں كا نقشه ايك جيسا هوتا هے ليكن ايك گھر ميں كمروں وغيره كى location كى ترتيب دوسرے كى ترتيب كے برعكس هوتى هے. اس طرح ايك گھر دوسرے گھر كا mirror image محسوس هوتا هے. دونوں سورتوں كے مضامين اور ان مضامين كى ترتيب ميں گهرى مناسبت پائى جاتى هے.

سورة الرحمن كى ترجيعى آيت: ﴿فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ) هے جو اس سورت ميں 31 مرتبه آئى هے، جبكه اس كى كل آيات 78 هيں. آيات كى ترجيع كا اسلوب اگرچه قبل ازيں هم سورة الشعراء اور سورة القمر ميں بھى ديكھ چكے هيں. سورة الشعراء ميں يه دو آيات آٹھ بار دهرائى گئى هيں: ﴿إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُمْ مُؤْمِنِينَ  وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ﴾. جبكه سورة القمر ميں ان دو آيات كى تكرار چار مرتبه آئى هے: ﴿فَكَيْفَ كَانَ عَذَابِي وَنُذُرِ وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ﴾. بهرحال يه خاص اسلوب سورة الرحمن ميں بهت زياده نماياں نظر آتا هے.

UP
X
<>